تقرير اليوم التكويني في رصد وتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان والتواصل اللاعنفي و مبادئ إنشاء وإنجاح مبادرة مواطنية – سيدي بوزيد 25 جانفي 2014

توطئة

بعد سوسة والمهدية، قام فريق مكوني سلسلة الدورات التكوينية المواطنية “إصـلاح بالجهات” بزيارة مدينة سيدي بوزيد، التي إندلعت منها شرارة ثورة الحرية والكرامة ؛ وذلك بالمركب الشبابي 17 ديسمبر. ويندرج هذا اليوم التكويني في إطار تحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن، المنضوي تحت برنامج إصلاح المنظومة الأمنية.

وقد شارك في اليوم التكويني ممثلين عن 30 جمعية ومنظمة : جمعية المحامين بسيدي بوزيد / منظمة العفو الدولية / الهلال الأحمر / الاتحاد العام لطلبة تونس  /الطلبة القادة / أنا يقظ / شبكة جمعيات الوفاء للثورة بسيدي بوزيد / جمعية حماية التراث والمرأة المناضلة / اتحاد أصحاب الشهائد المعطلين عن العمل / نادي شابات جمعية النساء الديمقراطيات / جمعية صوت المواطن التونسي بالمكناسي / مجلس القادة الشباب بسيدي بوزيد / جمعية حماية التراث وتطوير السياحة الثقافية بسيدي بوزيد / منظمة السلام والصداقة / جمعية المسار التنموي بسيدي علي بن عون / جمعية العمل المسرحي / جمعية “الندى” من أجل المواطنة والتنمية / جمعية النهوض بالمرأة العربية / الجمعية التونسية “الحوار”  /جمعية “تعبير “/ جمعية آفاق للإدماج المهني / مركز الدراسات الاستراتيجية والتنمية / جمعية حرية وتنمية / جمعية الفوز من أجل النساء الريفيات / جمعية “روافد” / جمعية الوفاء للتنمية وحقوق الانسان / الغرفة الفتية العالمية / مبادرة القطار / جمعية “بوندي بلوق” / اتحاد الشباب التونسي بالمكناسي.

الإطار العام

قام فريق من المكونين الشبان بالتنقل إلى سيدي بوزيد وقدموا تكوين في مجالات رصد وتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان والتواصل اللاعنفي ومبادئ إنشاء وإنجاح مبادرة مواطنية.

الهدف الأساسي

مساعدة المواطنين الناشطين والفاعلين بجهتهم على التعايش السلمي والمتناغم مع أعوان الأمن.

الهدف المباشر

من بين كل المشاركين بكل جهة، يقوم فريق المكونين بتصنيف المتكونين كالآتي:

مواطن موثق : يجيد توثيق إنتهاكات حقوق الإنسان وخرق القانون من طرف الأمنيين بطريقة علمية وبناءة.
مواطن مكوِّن : يعمل على تكوين مواطنين في جهة مجاورة.
مواطن مبادر : يعمل على إنشاء مبادرة مشروع لتحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن بمنطقته.

محتوى التكوين

تعريف بجمعية “إصلاح” وتقديم لأهم أنشطتها وأهداف “إصـلاح بالجهات”.

التواصل اللاعنفي.

رصد وتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان.

مبادئ إنشاء وإنجاح مبادرة مواطنية.

المكونين

فريال شرف الدين

عصام المزوغي

المتكونين

شمل اليوم التكويني 43 مشاركاً مختلف الشرائح العمرية

ملخص التكوين

الفترة الصباحية

خلال الفترة الصباحية، قام السيد “حاتم بن جبارة” (أمين مال الجمعية) بالتعريف بمبادئ وأهداف الجمعية. ونظرا للعدد الكبير للمشاركين، اضطر المكونون الى تقديم التكوين في قاعتين مختلفتين (بحساب مجموعة من 22 مشارك بكل قاعة). قدمت الآنسة “فريال شرف الدين” تكوين في التواصل اللاعنفي، كان قد ساهم في اثرائه المتكونين من خلال مشاركتهم الفعالة، خاصة لما تم عرض فيديوات تبرز التواصل العنفي الموجود ببعض البرامج التلفزية. كما قدم السيد “عصام المزوغي” درسا نظريا وتطبيقيا في كيفية توثيق انتهاكات حقوق الانسان، وقد شارك جل المتكونين في مناقشة بعض الأمثلة الواقعية من خلال عرض لفيديوات توثيقية خلال إعتصام من إعداد “جمعية إصلاح”، مما جعل الدرس يتحول الى حلقة نقاش حول أهمية التوثيق وأهدافه والتحديات المطروحة أمامه ككيفية تحسين العلاقة بين الأمنيين والمواطنين وإيجاد سبل للحد من تجاوز القانون وانتهاكات حقوق الإنسان

الفترة المسائية

خلال الفترة المسائية، قام فريق المكونين بقسمة المتكونين (المشاركين) الى ثلاثة مجموعات

1. مجوعة مهمتها إجراء تمرين تطبيقي حول أشكال وأساليب الرصد والتقصي وطريقة تحرير تقرير توثيقي لانتهاكات حقوق الانسان.

2. مجموعة مهمتها التحضير ليوم تكويني مماثل بإحدى المدن المجاورة يكون فيه المشاركين هم المسؤولين عن التنظيم والتكوين.

3. مجموعة مهمتها التفكير في مبادرة مواطنية تستهدف تحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن.

وبعد عرض كل مجموعة النتائج عملها ومقترحات مشاريعها، تم عرض الومضات التحسيسية التي أنتجتهم جمعية “إصلاح” (“آثار التعذيب لا يمحوها الزمن” و”إرهابي” و”التونسي والتعذيب) وتم مناقشة محتواهم من طرف المتكونين الذين عبروا عن إعجابهم مع تحفظ البعض على شعار “المُعذَّب والمُعَذِّب كلاهُما ضحايا التّعذيب”

نتائج اليوم التكويني

.المجموعة الأولى: تملكت آليات تحرير تقرير توثيقي واستعمال الموقع الاكتروني www.ipolice.tn

المجموعة الثانية: تكفلت بتحضير يوم تكويني مماثل بمدينة أقرب الاجال بمساعدة وإشراف فريق جمعية “إصلاح.

المحموعة الثالثة: اقترحت أن تقوم ببرمجة نشاط تحسيسي يساهم في تحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن بجهة سيدي بوزيد.

ومن جهة أخرى، تحمس بعض المشاركين المتكونين إلى فكرة فتح مكتب جهوي لجمعية إصلاح بسيدي بوزيد، بالخصوص ممثل جمعية المحامين بسيدي بوزيد وممثل جمعية حرية وتنمية بالرقاب. كما قدم لنا الكاتب العام لاتحاد الشغل بجلمة مشروع تكوين المكونين ووعد بمساعدة الشباب المتحمسين لفتح فرع جمعية إصلاح وتأطيرهم وإزالة ما سيعترضهم من عقبات كي تنجح أنشطتهم ومشاريعهم.

الإختتام

أختتم اليوم التكويني، بعد أن قام المشاركين بملأ استمارة التقييم، وتم توزيع شهائد المشاركة ممضاة من طرف رئيس جمعية إصلاح

تقييم اليوم التكويني

(أنظر الاحصائيات أسفله)

DSC_0299.JPGDSC_0353.JPGDSC_0456.JPGDSC_0458.JPGDSC_0460.JPGDSC_0471.JPGDSC_0919.JPGDSC_0941.JPGDSC_0946.JPGDSC_0954.JPGDSC_0993.JPGDSC_1017.JPGDSC_1028.JPGDSC_1029.JPGDSC_1031.JPGDSC_1042.JPGDSC_1057.JPGDSC_1060.JPGDSC_1078.JPGDSC_1079.JPGDSC_1082.JPGDSC_1083.JPGDSC_1084.JPGDSC_1085.JPGDSC_1086.JPGDSC_1087.JPGDSC_1088.JPGDSC_1089.JPGDSC_1090.JPGDSC_1092.JPGDSC_1093.JPGDSC_1094.JPGDSC_1095.JPGDSC_1096.JPGDSC_1098.JPGDSC_1100.JPGDSC_1101.JPGDSC_1102.JPGDSC_1103.JPGDSC_1104.JPGDSC_1105.JPGDSC_1106.JPGDSC_1107.JPGDSC_1108.JPGDSC_1109.JPGDSC_1111.JPGDSC_1112.JPGDSC_1113.JPGDSC_1114.JPGDSC_1117.JPGDSC_1119.JPGDSC_1120.JPG

Leave a Reply

(will not be published)