تقرير اليوم التكويني في رصد وتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان والتواصل اللاعنفي و مبادئ إنشاء وإنجاح مبادرة مواطنية

يوم السبت 24 ماي بنزل ELKAYEM GARDEN  – نابل

توطئة

في إطار سلسلة الدورات التكوينية المواطنية “إصـلاح بالجهات” (التي تستهدف 12 ولايات)، التابعة لبرنامج تحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن والمنضوي تحت مشروع إصلاح المنظومة الأمنية، نظمت جمعية “إصلاح”  يوم تكويني بمدينة نابل بنزل ELKAYEM GARDEN .

الإطار العام

قام فريق من المكونين الشبان بالتنقل إلى نابل وقدموا تكوين في مجالات رصد وتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان والتواصل اللاعنفي ومبادئ إنشاء وإنجاح مبادرة مواطنية.

الهدف الأساسي

مساعدة المواطنين الناشطين والفاعلين بجهتهم على التعايش السلمي والمتناغم مع أعوان الأمن.

الهدف المباشر

من بين كل المشاركين بكل جهة، يقوم فريق المكونين بتقسيم  المتكونين إلى فريقين وتقوم كل مجموعة على إنشاء مبادرة مشروع لتحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن بمنطقته.

محتوى التكوين

تعريف بجمعية “إصلاح” وتقديم لأهم أنشطتها وأهداف “إصـلاح بالجهات”.

مدخل لحقوق الإنسان

التواصل اللاعنفي

معاير إحترام حقوق الإنسان ودور الشرطة في المجتمع الديمقراطي

 

المكونين

فريال شرف الدين

أمين الشابي

المشاركين (المتكونين)

شمل التكوين 17  مشاركا من مختلف الشرائح العمرية (أنظر اللائحة الاسمية أسفله).

زهير قسيس

محمد بلحاج

محمود حديدان

ربيعة شلغوم

حنين الصغير

نجوى المولهي

مروان المنزلي

حسنة بن أحمد

لطفي السايحي

محمد رضا بقلوطي

فوزي جرالي

امال سنيني

محمد علي زيادي

عبد الفتاح دربالي

رمضانة دبيش

هاجر سوى

طاهر مرزوق

ملخص التكوين

الفترة الصباحية

خلال الفترة الصباحية، قامت الأنسة  “فريال شرف الدين” بالتعريف بمبادئ وأهداف الجمعية ومن ثم قدمت في لمحة مدخل لحقوق الإنسان وذلك من خلال تفاعلت ثرية بينها وبين المشاركين في التكوين . كما قامت بتكوين في التواصل اللاعنفي، كان قد ساهم في اثرائه المتكونين من خلال مشاركتهم الفعالة. وبعدها قدم السيد “أمين الشابي” دور الشرطة في المجتمع الديمقراطي و معايير إحترم حقوق الإنسان ، وقد شارك جل المتكونين في مناقشة بعض الأمثلة الواقعية. كما قدمت بعد ذلك الأنسة ” فريال شرف الدين” برنامج I-police الذي أسسته جمعية إصلاح  مما جعل الدرس يتحول الى حلقة نقاش حول أهمية التوثيق وأهدافه والتحديات المطروحة أمامه.

الفترة المسائية

خلال الفترة المسائية، قام فريق المكونين بقسمة المتكونين الى مجموعتين ، وقامت كل مجموعة بارساء فكرة مشروع لتحسين العلاقة بين عون الأمن والمواطن .

1.المشروع الأول : تصوير وثاقي حول عون الأمن و-

2.المشروع الثاني : حلقات نقاش بين اعوان الأمن و الموطنين.

وبعد عرض كل مجموعة لنتائج عملها ومقترحات مشاريعها، تم عرض الومضات التحسيسية التي أنتجتهم جمعية اصلاح (“آثار التعذيب لا يمحوها الزمن” و” صحفي وليس إرهابي” و”التونسي والتعذيب”) وتم مناقشة محتواهم من طرف المتكونين الذين عبروا عن اعجابهم مع تحفظ البعض على شعار “المُعذَّب والمُعَذِّب كلاهُما ضحايا التّعذيب” كما اجمعوا أن للوهلة الأولى ضنوا أن الصحفي يحمل مادة مفجرة أو مخدرات وليست كاميرا.

نتائج اليوم التكويني

التعرف على حقوق وواجبات عون الأمن والمواطن

تملكت آليات تحرير تقرير توثيقي واستعمال الموقع الاكتروني IPOLICE.TN

ثلاث أنشطة تساهم في تحسين العلاقة باي عون الأمن والمواطن

الاختتام

اختتم اليوم التكويني، بعد أن قام المشاركين بملأ استمارة التقييم، وتم توزيع شهائد المشاركة  من طرف جمعية “إصلاح”.

الإحصائيات وتقييم اليوم التكويني

Response code is 404

اترك تعليقاً

(will not be published)