في إطار متابعة جمعية إصلاح لإعتصام  أصحاب الشهائد العلمية والتقنية بوزارة الداخلية والذي قمنا بزيارته على عين المكان الأسبوع الماضي قامت جمعية إصلاح بالإتصال ببعض المسؤولين والمعتصمين لمعرفة المستجدات في هذا الموضوع

فأفادنا السيد حبيب كربول رئيس اللجنة الوطنية لحاملي الشهائد العلمية والتقنية بوزارة الداخلية أن الإعتصام مازال قائما بساحة القصبة وذلك لعدم التوصل إلى حل بعد كما افادنا أنه تم يوم الخميس 24 آفريل 2014 عقد جلسة بين الطرف النقابي لقوات الأمن الداخلي ولجنة المفاوضات للوظيفة العمومية حيث قامت لجنة حاملي الشهائد بتقديم مشروعها المقترح خلال هذه الجلسة وقد أكد لنا السيد حبيب كربول أنه يمكن تأجيل الجانب المالي من المشروع المقترح إلى سنة 2015 أو 2016 كما صرح سابقا

وقد إختتم تصريحه بإعلامنا أنه سيتم غدا الإربعاء 30 آفريل 2014 عقد جلسة بين رئاسة الحكومة و لجنة المفاوضات بوزارة الداخلية وذلك للنظر في مقترحات الوزارة وإمكانية تحقيقها لمطالب الإعتصام وأن أصحاب الشهائد سيكونون متواجدين بساحة القصبة لمتابعة هذا الموضوع

كما افادنا بعض أعوان الحارس الوطني والشرطة من حاملي الشهائد خلال إتصال جمعية إصلاح بهم البارحة أنهم سيقومون بالتنقل من الجهات إلى القصبة لمساندة الإعتصام ومطالبه المشروعة التي من شأنا أن تحسن الجهاز الأمني على حد تعبيرهم

Response code is 404

اترك تعليقاً

(will not be published)